Categories
ترندات قراءات وتحليلات وسياسة

امريكا والحلفاء والخصوم

انظار العالم تتجه نحو امريكا بترقب محتار، في بروتوكول تنصيب الرئيس بايدن عن الحزب الديمقراطي لرئاسة الولايات المتحدة الامريكية لأربع سنوات قادمة

العالم مشغول بأحداث امريكا وتداعياتها بما سوف يحصل في يوم عملية تسلم بايدن رئاسة امريكا، قادة الدول حلفاء امريكا على لحظات من التساؤلات والإستفسارات بمصير الحلفاء مع البيت الابيض بشكلة الديمقراطي الجديد برئاسة بايدن

كما في الجانب الاخر خصوم امريكا الذين لديهم تأهب تام بسبب ما يجري من المناوشات السياسية التي تشهدها أمريكا، فقرر بعض الخصوم ان يستعرض عضلاته بمعنى يظهر مدى جاهزيته للتعامل مع السلطة الامريكية الجديدة بإرسائل رسائل سياسية إلى امريكا عبر إستعراض العضلات العسكرية

وكانت الرسالة الاولى أتت من المناورات العسكرية الروسية التي كانت من إقليم بيرم الروسية، وعلى هذا السياق دخلت روسيا مع فترة ترامب الرئاسية بسياسات مرنه بعض الشيء، وكان التعامل بين بوتين وترامب بعلاقة رؤساء دول خالفت جميع التكهنات السلبية بعلاقة امريكا وروسيا بعهد ترامب، وهذا ما يجعل الترقب الروسي متخوف بكيفية بتصبح الأمور مع رئاسة باين للولايات المتحدة

والرسالة الثانية أتت من كوريا الشمالية في العرض العسكري البالستي، وإظهار الصاروخ الجديد الكوري الشمالي الذي يطلق من الغواصات والذي يعتقد انه صاروخ بالستي مطور من نوع بوكجوكسونج 4 والتي تم تطويره إلى صاروخ بوكجوكسونج 5 خلال العرض البالستي في بيونجيانج، خلال احتفال الحزب الحاكم بحضور رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون الذي شن هجوم على أمريكا ووصفها بالعدو الأكبر لبلاده، ويظهر هذا التحرك الكوري شديد اللهجة الذي كان قد خف نسبيا بفترة ترامب خلال العامين الاخيرة بعد إلتقاء الزعيم الكوري كيم جونغ أون مع ترامب في وقت سابق، لهذا قررت كوريا الشمالية الإستباقية في الخصومة مع الشكل الجديد لامريكا برئاسة بايدن للبيت الأبيض

الرسالة الثالثة أتت من إيران عبر مناورات عسكرية كبيرة من مياة الخليج، وتشهد إيران شكلية مختلفه مع ترامب، إذ برز في الصورة خصومة علانية خلال فترة ترامب بخلاف ما كانت علاقات إيران مع الرئيس الأسبق أوباما التي كانت تتصف بالمرنه إلى حد ما، ونقرأ هنا ان قلق إيران من مغادرة ترامب، هو تخوف إيران من ضربة الرحيل، بهجوم مباغت ضد مصالحها قد يتخذه ترامب، وكذلك من منظور إستعراض آخر موجه للإدارة الأمريكية الجديده برئاسة بايدن